بيان حول الاعتداء التخريبي الذي تعرض له مسجد "الإحسان" بمدينة لوفن البلجيكية

آخر تحديث 2020-02-18

بيان حول الاعتداء التخريبي الذي تعرض له مسجد "الإحسان"  بمدينة لوفن البلجيكية

بيان حول الاعتداء التخريبي الذي تعرض له مسجد "الإحسان"

بمدينة لوفن البلجيكية

بروكسيل في 02 يناير 2020

إن المجلس الأوروبي للعلماء المغاربة يستنكر بشدة الاعتداء التخريبي المشين الذي تعرض له مسجد "الإحسان" بمدينة "لوفن" ببلجيكا من قبل مجهولين، وذلك ليلة الأربعاء فاتح يناير 2020.

والمجلس، إذ يعبر عن تضامنه الكامل مع رواد مسجد الإحسان وكافة مسلمي مدينة "لوفن"، يؤكد على وجوب التحلي بروح المسؤولية وضبط النفس وعدم الانسياق وراء مثل هذه الأعمال الشنيعة، كما يهيب بالجهات الرسمية المختصة بأن تقوم بالإجراءات اللازمة لمنع تكرار مثل هذه الأعمال الاستفزازية، والعمل على ضمان أمن المساجد وكافة دور العبادة بدون استثناء.

كما يوجه المجلس النداء إلى كافة المواطنين، لاتخاذ الأعياد الدينية وغيرها من المناسبات فرصة للتعارف والتعايش، ومد جسور التواصل بين جميع فئات المجتمع.

المجلس الأوروبي للعلماء المغاربة

التعليقات

لنتواصل