المفوضية الأوروبية تحتضن لقاء تواصليا مع عدد من الأئمة من مختلف الدول الأوروبية

29 مارس 2018
 
Share |

شارك الكاتب العام للمجلس الأوروبي للعلماء المغاربة خالد حاجي في اللقاء الذي احتضنته المفوضية الأوروبية يوم الأربعاء 28 مارس 2018، وقد كان اللقاء عبارة عن مائدة مستديرة ترأسها السيد فرانس تيمرمان النائب الأول لرئيس المفوضية، وحضرها ممثلون عن الديانة الإسلامية من بلجيكا وبلغاريا وفرنسا وألمانيا وإيطاليا وهولاندا. وجاءت المائدة المستديرة في إطار الحوار الذي تجريه المفوضية مع ممثلي الديانات وفي إطار التزامها بتنظيم لقاءات مع ممثلي الإسلام. كما يأتي هذا اللقاء ضمن سلسلة اللقاءات الخاصة بمناقشة مستقبل أوروبا.

وأكد السيد فرانس تيمرمان في تصريح صحفي عقب انتهاء اللقاء أن "المفوضية تلتزم بقوة بدعم التعدد داخل أوروبا"، كما أكد أن "الإسلام جزء من تاريخنا وحاضرنا وسيظل جزء من مستقبلنا". وأضاف بأن لقاء اليوم كان فرصة للشروع في حوار مفتوح وعميق مع الطوائف الإسلامية بخصوص عدد من القضايا ذات الاهتمام المشترك، بما فيها تكوين الأئمة وما يعانيه المسلمون من تمييز، ودور التربية، وحرية التدين، ومخاطر اليمين المتطرف و"التطرف الإسلامي" وكذا تحديات الهجرة وفرصها.